دليلكِ من أجل الحصول على الرشاقة بسهولة وسرعة

الحصول على الرشاقة ربما كان حلمًا يداعبكِ في أوقات كثيرة من حياتك، لكنكِ لا تعرفين الطريق الصحيح من أجل الوصول إلى هذا الهدف، في هذه السطور نساعدكِ على ذلك.

0

الحصول على الرشاقة هو بالتأكيد هدف لكل امرأة وفتاة، حيث تهتم الكثير من السيدات بالرشاقة والحصول على الوزن المثالي، والجسم المناسب وخاصةً الفتيات والسيدات في منتصف العمر، ويصبح الحصول على جسم مثالي هو الاهتمام الأول لديهن، ومع مراحل أعمارهن المختلفة، في فترة الدراسة تهتم الفتيات بوزنهن حتى لا يتعرضن إلى الإحراج بين زميلاتهن، ويستطعن الحركة معهن بكل سهولة دون التعرض لانتقادات أو ملاحظات من غيرهن، وفي فترة ما بعد الدراسة ينتقلن إلى مجالات العمل المختلفة ويزداد الاهتمام أيضاً برشاقتهن، حتى يكتسبن ثقة كاملة بالنفس أولتكوين انطباع عام لدى الآخرين في العمل بالثقة بالنفس وقوة الشخصية، غير أن المعتاد هو أن الكثير من السيدات يهملن الوزن والرشاقة في فترة ما بعد الزواج حتى وان كان لبعض لوقت، خاصةً مع فترات الحمل وما بعد الولادة، وأحيانا يتعرضن لصدمة أو الإصابة بالاكتئاب بسبب شعورهن باختفاء سمات الجمال والرشاقة من أجسامهن أويفاجئن بزيادة الوزن المبالغ فيه وفقدان الأمل في الحصول على الرشاقة مرة أخرى.

دليلكِ من أجل الحصول على الرشاقة

للحصول على الوزن المثالي والرشاقة المرغوب فيها ليس بالأمر الصعب، ولكن عند إتباع بعض النصائح البسيطة يمكنك أن تحصلي على الوزن المثالي وتحافظي على رشاقتك.

نصائح للحفاظ على رشاقتك

لا احد يستطيع أن يمنعك من الحصول على وجبه غذائية مشبعة، فعند تناولك للطعام يجب تناولي وجبتك حتى تشعرين بالشبع، ولكن ليس الإحساس بحالة الامتلاء لأنه مع مرور الوقت سوف الامتلاء بالطعام أمر طبيعي وتتزايد كمية الطعام تدريجياً وبذلك يصبح الحصول على الرشاقة أمر مستحيل. يجب أن تكوني على حذر في اختيار الطعام الذي تتناوليه بحيث تراعي نسب السعرات الحرارية التي تتوافر في كل وجبه وكل سعر حراري قد يضيف لجسمك، واحرصي على تناول الطعام الصحي الذي يفيد جسمك مع التقليل في نسب السعرات الحرارية قد المستطاع.

الإعلانات

لا تحرمي نفسكِ من الطعام

كما يجب عليك أيضا أن لا تقومين بحرمان نفسك من تناول طعام معين أو الشعور بالحرمان، ولكن تناولي القليل الذي لا يضرك.

الحصول على الراحة

كما يجب أن يحصل الجسم على قسط كافِ من الراحة والنوم جيداً لأن قلة النوم تؤدي إلى خلل في انتظام عمليات الأيض وبالتالي خلل في عملية حرق الدهون داخل الجسم مما يؤثر على عملية الهضم.

ممارسة التمارين

كما يجب الحرص أيضا على ممارسة التمارين الرياضية يومياً على ألا تقل عن نصف ساعة يوميا بما في ذلك تمارين المشي أو الجري أو ممارسة السباحة أو ممارسة التمارين المنزلية، واحرصي على ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم حتى يمكن الحصول على الرشاقة المطلوبة.

العامل النفسي

احرصي على أن لا تدعى مشاعرك تتحكم في وجبتك الغذائية، حيث أن الكثير من النساء ترتبط مشاعرهن والحالة النفسية على النظام الغذائي المتبع،مثال ذلك تعرضهن للقلق من شيء معين أو العمل تحت ضغط نفسي كبير، أو حالات الحزن والغضب فتقوم السيدة بتناول كل ما يقع أمام عينيها من طعام دون الشعور أوالإدراك لما تأكل تقبل عليه أوالكمية التي تتناولها
كما يحدث ذلك أيضا أثناء الشعور بالفرح والسعادة قد يجعلها تسرف في تناول الطعام دون الشعور بكميته ومدى خطورته على رشاقتها.

تناول الأطعمة الصحية

يجب أن تحرصي على تناول الأطعمة الصحية التي تفيد جسمك ولا تزيد من وزنه مثال تناول الخضروات والفاكهة الطازجة فهي من الأطعمة المفيدة للجسم، وتمده بالطاقة اللازمة ولا تحتوي على سعرات حرارية عالية قد تسبب فقدان رشاقة الجسم.

تناولي الإفطار يوميًا

كما تلاحظ أن الكثير من السيدات يهملن بدرجة كبيرة في تناول وجبة الإفطار نظراً لظروف العمل أو الأشغال المنزلية المختلفة ولكن المعروف أن لوجبة الإفطار أهمية كبيرة ولا يجب إهمالها خاصة للسيدات الراغبات في الحصول على الرشاقة وجمال القوام.

لا تكوني موسوسة

كما تلاحظ أيضا أن الكثير من السيدات يراودهن من وقت لآخر وساوس التأكد من وزن أجسامهن ويكررن الصعود على الميزان لمعرفة وزنهن ومقارنة الزيادة أو النقص،الأمر الذي قد يحولهن إلى مراقب لأجسامهن، ولكن لمعرفة تغيرات الوزن بالزيادة أو النقص يفضل أن تكون عن طريق متابعة شكل الجسم من خلال الشكل الظاهري أو الملابس وملاحظة التغير الذي حدث للوزن ويكون الصعود على الميزان مرة واحدة كل أسبوع.

عزيزتي المرأة لابد أن تعرفي جيدا انه لا داعي لحدوث التوتر والقلق عند حصولك على الوزن الزائد لأن التوتر قد يؤدي إلى نتيجة عكسية ويترب عليه زيادة الوزن أكثر، حيث أن التوتر قد يؤدي إلى تناول المزيد من الأطعمة دون وعى، ولكن الحصول على الرشاقة تتطلب الهدوء النفسي والثبات الانفعالي، لكي تتمكني من الوصول إلى نظام غذائي مناسب يؤهلك للحصول على الرشاقة المرغوب فيها.

أطعمة تساعدك في الحفاظ على رشاقتك:

يمكن أن تحرصي على تناول أطعمة معينة من أجل الحصول على الرشاقة، كما يجب اختيار الأطعمة التي تتوافر على مائدتك، وتحديد الأطعمة الصحية التي تساعد في الحفاظ على الرشاقة هذا إلى جانب ممارسة التمارين الرياضية ومن هذه الأطعمة :

ثمار التفاح والكمثرى

تعتبر ثمار التفاح والكمثرى مصدر جيد للألياف الغذائية، ومن المعروف أن هذه الألياف الغذائية تساعدك في الحصول على جهاز هضمي سليم وصحي، فهي تعمل على خفض الكوليسترول بالدم، بالإضافة إلي أنها لا تحتوي على سعرات حرارية، وتعطى إحساس طويل الأمد بالشبع عند تناولها، وقد أوضحت عدة دراسات أن تناول المرأة ثلاث ثمرات من ثمار التفاح الطازج أو ثلاث ثمرات من الكمثرى يوميا، فإنها تساعدها على أن تفقد الكثير من الوزن وذلك إذا ما آجرينا مقارنة بينها وبين أخرى لا تحرص على تناول الفاكهة، وأكدت الدراسات الحديثة أن إضافة الشوفان إلى الوجبة الغذائية أو عمل كعك الشوفان وإضافته إلى الفاكهة فهما يحتويا على كمية الألياف الغذائية اللازمة للإحساس بالشبع وتفيد في الحصول على الرشاقة.

البيض

يحتوي البيض على البروتين وهو من الأطعمة التي تمنحك بقدرة رائعة على الإشباع وعلى الرغم من أن الكثير من السيدات لا يرغبن في تناول البيض إلا أن له قدرة لا مثيل لها في الحفاظ على الوزن، وأثبتت أبحاث غذائية أن تناول البيض في أي صورة وخاصة البيض المسلوق مع وجبة الإفطار يساعد في الحفاظ على الوزن المثالي والإحساس بالشبع وتمد الجسم بالبروتين اللازم طوال اليوم.

حبات اللوز

تناول القليل من المكسرات ولاسيما اللوز يعتبر وجبة خفيفة ولذيذة في منتصف اليوم حيث كشفت الدراسات الطبية والغذائية أن السيدات اللاتي يتناولن المكسرات مرتين على الأقل أسبوعياً لديهن القدرة على خسارة كميات لا يستهان بها من أوزانهن مقارنة بالسيدات اللاتي لم يتناولن المكسرات، وأضافت هذه الدراسات أن حبه واحدة من اللوز تحتوي على 167 سعراً حرارياً فقط ويحتوي أيضاً على 6 جرامات من البروتين و3 جرامات من الألياف، وهذا يعنى أن تناولك حبه لوز تعنى انك قمتي بتناول كمية مشبعه من الطعام وبذلك تستطيعي الحصول على الرشاقة دون عناء أو مشقة.

اسماك السلمون

يتردد كثيرا أن تناول الأسماك والمأكولات البحرية بصفة عامة مفيدة للجسم فهي تعد نظام غذائي صح وضروري، حيث أن الدهون الموجودة في أطعمة مثل اسماك السلمون يمكن أن تشعرك بالشبع كما يعتبر سمك السلمون مصدراً جيداً للبروتين أيضاً.

الإعلانات

الخضروات

تناول الخضروات يناسب كافة الأنظمة الغذائية حيث أن الخضروات مثل الجزر والكرفس والسبانخ والطماطم تحتوي على الألياف التي تساعد على الإحساس بالشبع وتمد الجسم بالفيتامينات اللازمة وأيضا الطاقة فهي من الطرق المفيدة في الحصول على الرشاقة والجسم المثالي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

five + 15 =